المجالات المواضيعية

 في إطار مهمتها الأكبر المتمثلة في ضمان تمتع جميع الأفراد بالحق في الحصول على تعليم جيد، آمن، ملائم، منصف، تقوم الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ بعمل محدد في عدد من المجالات المواضيعية.

 التعليم المتسارع

فريق العمل المعني بالتعليم المتسارع (AEWG)، والذي أصبح جزءاً من الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ في عام 2022، هو مجموعة عمل مشتركة بين الوكالات مكونة من عدد من شركاء التعليم الذين يدعمون أو يمولون برامج التعليم المتسارع (AE). يهدف فريق العمل المعني بالتعليم المتسارع إلى تحسين جودة التعليم المتسارع من خلال تطوير التوجيهات والأدوات لدعم نهج معياري موحد وأكثر تناسقاً لتوفير التعليم المتسارع.

 حماية الطفل

تعمل الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ مع تحالف حماية الطفل في العمل الإنساني لتشجيع ودعم التعاون بين القطاعين. أهداف الشراكة هي 1) تعاون أوثق بين الجهات الفاعلة لكل من تحالف حماية الطفل في العمل الإنساني والتعليم في حالات الطوارئ  (CPHA & EiE) على جميع مستويات دورة البرنامج الإنساني وفي كل مرحلة من مراحل الاستجابة؛ 2) تحسين رفاهية الأطفال والشباب المتضررين من حالات الطوارئ ، والأزمات والتهجير القسري. ويتم دعم العمل بتوجيه من مجموعة مرجعية متعددة الوكالات ومتعددة القطاعات.

تنمية الطفولة المبكرة

لدى الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ مساحة شبكية مخصصة لتنمية الطفولة المبكرة: مجموعة عمل تنمية الطفولة المبكرة (ECD) والتي تهدف إلى دعم تحسين النتائج للأطفال الصغار في البيئات الإنسانية والهشة من خلال تعزيز البرامج، الممارسات، والسياسات الخاصة بتنمية الطفولة المبكرة للأطفال والأسر المتضررين من الأزمة.  وتعمل هذه المساحة كمجتمع من الممارسات لمقدمي الخدمات والعاملين بالخطوط الأمامية، المدراء الميدانيين، والموظفين التقنيين وغيرهم من أصحاب الشأن المعنيين العاملين في مجال تنمية الطفولة المبكرة ECD في حالات الطوارئ والبيئات الهشة.

للحصول على موارد حول تنمية الطفولة المبكرة، قم بزيارة مجموعة الموارد من الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ حول تنمية الطفولة المبكرة.

 النوع الاجتماعي

يختلف التأثير والتجارب بحالات الطوارئ اختلافاً عميقاً بين النساء، الفتيات، الرجال والفتيان، وغيرها من مجموعات الأشخاص متنوعي الأدوار الجندرية . حيث يواجهون مخاطر وتهديدات مختلفة، وتختلف كذلك استجابتهم وآليات التكيّف في تعاملهم مع تبعات الأزمات. ويعد فهم هذه الديناميكيات وانعكاسها في سياسة التعليم وإعداد البرامج أمراً بالغ الأهمية لضمان الوصول إلى تعلّم آمن وعالي الجودة للجميع. توفر الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ مساحتين من أجل تسليط الضوء على هذه القضايا مثل النوع الاجتماعي وتعليم الفتيات في حالات الطوارئ: مجموعة عمل النوع الاجتماعي والمجموعة المرجعية لتعليم الفتيات في حالات الطوارئ. تعمل هذه المجموعات بشكل تعاوني لزيادة الوعي والوضوح، تعزيز التفاهم، ودفع العمل على كفاءة التعليم في حالات الطوارئ المستجيب للنوع الاجتماعي.

 تتضمن هذه الصفحة المواضيعية قائمة بالموارد الرئيسية للشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ حول الرقابة، الأدلة، وتنمية القدرات في مجال التعليم في حالات الطوارئ المراعي للنوع الاجتماعي. للحصول على مجموعة أوسع من الموارد التي تم مراجعتها وتدقيقها من قبل الخبراء حول النوع الاجتماعي وكفاءة التعليم في حالات الطوارئ EiE، قم بزيارة مجموعة الموارد الخاصة بالنوع الاجتماعي.

 التعليم الجامع

يرتكز التعليم الجامع على حق جميع الأطفال في الحصول على التعلم النوعي والجيد. ويوفر الفرصة لتلبية احتياجات التعلّم للجميع دون تمييز. تزداد الحاجة إلى التعليم الجامع في سياقات الأزمات حيث تزداد الهشاشة ومخاطر التمييز. وتزيد الأزمات من خطر استبعاد الأطفال والشباب الأكثر ضعفاً من فرص التعلّم الوقائي والذي يلبي الاحتياجات الفورية والطويلة الأجل للأطفال الذين يعيشون في سياقات متأثرة بالأزمات.

لدى الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ مساحة شبكية مخصصة بالتعليم الجامع: مجموعة عمل التعليم الجامع بالشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ  وهي عبارة عن شبكة من الممارسين بقيادة الجهات التنفيذية الأعضاء والمشاركين في التعليم الجامع والتعليم في حالات الطوارئ. تهدف مجموعة عمل التعليم الجامع بالشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ (IEWG) إلى تعزيز المبادئ والسلوكيات والإجراءات الأساسية اللازمة لضمان إدراج جميع الأشخاص المستبعدين والمهمشين في التعليم في حالات الطوارئ (سواء على أساس الإعاقة، العرق، النوع الاجتماعي، اللغة أو الفقر، وما إلى ذلك).

للحصول على موارد حول التعليم الجامع والتعليم في حالات الطوارئ، قم بزيارة مجموعة المصادر التابعة لـ لآيني حول التعليم الجامع INEE.

 الدعم النفسي الاجتماعي - التعلّم الاجتماعي العاطفي

في حالات الطوارئ، قد يتعرض الآباء والأطفال و المعلمون للعنف والخسائر والنزوح. والتي إذا لم تتم معالجتها، فإن الضيق النفسي والعاطفي الناجم عن هذه التجربة يمكن أن يعيق عملية التعافي واستئناف النمو الصحي والتعلّم. لذلك من الضروري أن تتضمن برامج التعليم في حالات الطوارئ أنشطة لمعالجة الضيق النفسي والعاطفي المحتمل التي قد يعاني منها المعلمون والتلاميذ. ويمكن القيام بذلك من خلال التكامل بين التدّخلات التي تهدف إلى توفير الدعم النفسي والاجتماعي (PSS) وتطوير التعّلم الاجتماعي العاطفي (SEL).

 يعتبر الدعم النفسي والاجتماعي والتعلّم الاجتماعي العاطفي من أولويات الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ منذ عام 2014. مجموعة عمل الدعم النفسي والاجتماعي - التعلّم الاجتماعي العاطفي التابعة للشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ هي مجموعة يقودها الأعضاء وتعمل بشكل تعاوني من أجل تلبية احتياجات الأعضاء الناشئة والفجوات في مجال الدعم النفسي الاجتماعي - التعلّم الاجتماعي العاطفي.

 لدى الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ مجموعتان من مجموعات المصادر المخصصة للصحة الشاملة: مجموعة موارد الدعم النفسي الاجتماعي - التعلّم الاجتماعي العاطفي PSS-SEL ومجموعة موارد الصحة الشاملة للمعلم.

المجالات المواضيعية السابقة

التعليم عن بعد

تُعرّف الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ (الآيني) التعليم عن بُعد بأنه مصطلح يشمل مجموعة من مناهج التعلم لدعم برامج التعلم خارج أسوار المدرسة خلال الأوقات الصعبة.

كجزء من استجابتها الأوسع نطاقًا لجائحة كوفيد-19، أنشأت الآيني وأدارت مجموعة عمل مشترك بين الوكالات يركز على التعليم عن بُعد، والذي كان نشطًا من يناير 2022 إلى فبراير 2024 تماشيًا مع رؤية الآيني ورسالتها ومبادئها التوجيهية، ركزت مجموعة العمل على احتياجات التعليم عن بُعد للشباب في البيئات الإنسانية مع التركيز على تعزيز الفريق العامل المعني بالتعليم عن بُعد في حالات الطوارئ، تألفت مجموعة العمل من مجموعة متنوعة من أصحاب المصلحة في مجال التعليم، والتي بدورها شكلت منتدى للتبادل الاستراتيجي والحوار حول التعليم عن بُعد في حالات الطوارئ داخل مجتمع الآيني وأصحاب المصلحة الآخرين في مجال التعليم.

تتوفر مصادر التعليم عن بعد، بما في ذلك تلك التي طورها الفريق العامل المعني بالتعليم عن بعد، في مجموعة موارد التعليم عن بعد.

لمزيد من المعلومات أو الأسئلة حول المجالات المواضيعية في الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ، يرجى التواصل مع thematic-areas@inee.org