النوع الاجتماعي

يختلف تأثير حالات الطوارئ وتجربتها اختلافًا كبيرًا على الفتيات والنساء وكذلك على الفتيان والرجال. حيث أنهم يواجهون تهديدات ومخاطر مختلفة ، وتختلف لديهم آليات الاستجابة والتأقلم في التعامل مع آثار الأزمات والتهجير.

Colombia, 2019 © Andres Brenner, IRC
Colombia, 2019 © Andres Brenner, IRC

إذ يمكن أن تؤدي حالات الطوارئ إلى فقدان سبل العيش كما تؤدي إلى تغيير الأدوار الاجتماعية. وكثيراً ما تكون موازين القوى داخل الأسر والمجتمعات المحلية والمجتمعات عموماً في حالة تغير مستمر، ويمكن لهذا أن يُغيّرَ في منزلة الرجل و المرأة. في مثل هذه الأوضاع، تتغير الاحتياجات التعليمية وغالباً ما تنشى عوائق مختلفة للفتيان والفتيات، وعادة ما يكون الضرر أكبر بالنسبة للفتيات. أربعة من البلدان الخمسة التي لديها أكبر فجوات بين الجنسين في التعليم هي بلدانٌ متضررةٌ من النزاع ، والفتيات في سياقات الأزمات أكثر عرضة بمرتين ونصف للتسربِ من المدارس الابتدائية ، كما أنهن  أكثر عرضةً بنسبةِ 90 % للتسرب من المدارس الثانوية مقارنة بنظر الى هنّ في بيئاتٍ أكثر استقراراً.

تواجه الفتيات تهديدات متعددة للحصول على تعليم آمن وعالي الجودة ، بما في ذلك الهجمات المستهدفة على مدارس الفتيات ، والعنف القائم على النوع الاجتماعي المرتبط بالمدرسة، وزيادة مخاطر الزواج المبكر والحمل المبكر، وانخفاض توافر خدمات الصحة الجنسية والإنجابية ، وزيادة عبء أعمال الرعاية غير مدفوعة الأجر والعمل المنزلي.  

 

مع ارتفاع تكاليف إرسال الأطفال إلى المدارس في الظروف القابلة للتدهور، تكون الفتياتُ المراهقاتُ محروماتٍ بشكلٍ خاص، حيث أنّه- مقارنة بالأولاد -  لا يعتبر التعليمُ استثماراً في غالبِ الأحيان. وقد تفاقمت العديد من هذه التحديات بسبب الأزمات الناشئة والممتدة مثل جائحة COVID-19 وأزمة المناخ. على الصعيد العالمي ، قد لا تعود أكثر من 11 مليون فتاة إلى المدرسة أبدًا بعد الوباء ؛ كما أن 10 ملايين فتاة إضافية معرضات لخطر زواج الأطفال خلال العقد المقبل ؛ وقد تحدث مليوني حالة إضافية من حالات تشويه الأعضاء التناسلية الأنثوية.


يتعرض الرجال والفتيان أيضًا لتهديدات مختلفة تقوّض فرص التعليم. يمكن أن يكون للنزاع تأثير أكبر على تعليم الأولاد في سياقات معينة حيث من المرجح أن يتم تجنيدهم في القوات المسلحة أو الضغط عليهم لتولي وظائف مدفوعة الأجر.


إذ أن التغيرات المُلاحَظة في أدوار وعلاقات الجنسين عقب الأزمات تفسح المجال لاستغلال هذه الحركية لوضع سوابقَ جديدة للمساواة بين الجنسين. في الواقع ، تُظهر البحوث العالمية أنّ نشوبَ الصراع هو أقل احتمالاً في السياقات التي يوجد فيها تكافؤ بين الجنسين من حيث متوسط سنوات الدراسة . علاوة على ذلك ، تُظهر الممارسة الواعدة الناشئة أنه عندما يكون التعليم متاحاً بشكل منصف، ويكون ذا نوعية جيدة ومناسباً ويراعي الصراع والاعتبارات الجنسانية، فإنهُ بإمكانه كسر حلقاتِ الصراع والعنف، وإعادة تحديد معايير الجنسانية وتعزيز التسامح والمصالحة.


تعكس الالتزامات العالمية الأولوية المتزايدة للمساواة بين الجنسين وكذلك التعليم في حالات النزاع والأزمات من خلال أهداف التنمية المستدامة ، وإطار عمل التعليم 2030 ، والقمة الإنسانية العالمية ، وإعلان شارلفويكس 2018 بشأن التعليم الجيد ، وإعلان 2021 بشأن تعليم الفتيات. ومع ذلك ، فإن زيادة الاستثمار في برامج التعليم المستجيب للنوع الاجتماعي في حالات الطوارئ (EiE) على الأقل يعتبر أمر بالغ الأهمية، على ان يكون تغيير الأدوار النمطية للنوع الاجتماعي الهدف الاسمى. تعمل الجهات الفاعلة في قطاع التعليم في حالات الطوارئ EiE على فهم الظروف المطلوبة وكيفية قياس نقل النوع الاجتماعي في التعليم في حالات الطوارئ EiE  ، وتمكين جميع الأطفال والشباب من المساهمة في تعزيز مجتمعات سلمية ومزدهرة ومتساوية بين الجنسين.

 

إن زيادة الاستثمار في الممارسات الواعدة الناشئة بشأن استراتيجيات محددة لتنفيذ برنامج التعليم في حالات الطوارئ (EiE) المراعي للمنظور الجنسانيّ هو أمر أساسيٌّ لتمكين الأطفال والشباب من المساهمة في توطيد مجتمعات سلميةٍ ومساويةٍ بين الجنسين ومزدهرة.


الرسائل الرئيسة

  • هناك حاجة ملحة لزيادة الاستثمار في تعليم الفتيات في المناطق المتأثرة بالصراعات بوصفها عنصراً حاسماً في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.
  • إن سياسة وبرامج التعليم في التعليم EiE التي لا تأخذ في الاعتبار الاحتياجات الجنسانية المحددة للفتيات والفتيان والأطفال غير المطابقين للجنس قد تؤدي إلى تفاقم عدم المساواة الموجودة مسبقًا في التعليم.
  • عندما يتوفر التعليم بشكل منصفٍ ويكون ذا نوعية جيدة ومناسباً و يراعي الصراع والاعتبارات الجنسانية، فإنه يمكن أن يكون تحويليًا ويعزز السلام والاستقرار. يمكن أن يزود التعليم الجيد الفتيات بالمعرفة لدعم تعافي البلد والنمو الاقتصادي والسلام والاستقرار.
  •  الأطفال في البلدان المتأثرة بالصراع معرضون بشكل خاص لخطر العنف الجنسي المرتبط بالمدرسة
  • تقل احتمالية النزاعات في المناطق التي يوجد فيها تكافؤ بين الجنسين من حيث معدل سنوات الدراسة.
  • نجد أن أربعة دول من أصل خمسة دول تعيش أكبر فوارق تعليمية بين الجنسين هي دول متأثرة بالنزاعات.
  • نجد أن تسعة من أصل أسوأ عشرة دول في العالم من حيث المساواة بين الجنسين في التحصيل الدراسيّ هي دول ضعيفة.
  • أثناء إغلاق المدارس ، تواجه الفتيات تحديات خطيرة في الوصول إلى التكنولوجيا والموارد للتعلّم عن بعد ، مما يؤدي إلى تفاقم فجوات التعلم. خلال جائحة كوفيد-19، لم يكن من الممكن الوصول إلى ما يقدر بنحو 222 مليون فتاة على مستوى العالم من خلال التعلّم الرقمي والبث عن بعد.
  • هناك حاجة لاتخاذ إجراءات عاجلة لتقليل فقدان التعلم أثناء وبعد الكوارث المتعلقة بالمناخ. يقدر أن أربعة ملايين فتاة في البلدان المنخفضة الدخل والبلدان ذات الدخل المتوسط ​​الأدنى لن تتمكن من إكمال تعليمهن بسبب آثار تغير المناخ.

 

لتوسيع العدالة والإنصاف بين الجنسين في التعليم في حالات الطوارئ ، يعمل أصحاب المصلحة على دمج خدمات واستراتيجيات المساواة بين الجنسين في سياسة وبرامج التعليم في حالات الطوارئ. الرجوع إلى الممارسات الواعدة الناشئة هنا والإرشادات التشغيلية هنا.


لمزيد من المعلومات حول مبادرات النوع الاجتماعي ومساحات الشبكة الخاصة بـ  الآيني ، يرجى زيارة الصفحة المواضيعية الخاصة بالنوع الاجتماعي.

أعدت هذه المجموعة بمساعدة ودعم من إميلي ريس سميث، مدير البرنامج العالمي لـ Skills4Girls ، اليونيسف ، وتم تحديثه بدعم من لورين جيركين، منسقة النوع الاجتماعي في الآيني، وفريق عمل الآيني الخاص بـ النوع الاجتماعي.


.

9 يوليو 2019 دليل / كتيب / دليل الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ, مبادرة الأمم المتحدة لتعليم البنات

مذكرة الايني التوجيهية بشأن النوع الاجتماعي

توفر المذكرة التوجيهية بشأن النوع الاجتماعي والصادرة عن الايني استراتيجيات لضمان تمتع الفتيات والفتيان والنساء والرجال في سياقات الصراع والازمات بنفس القدر من الحماية وتحقيق نتائج التعلم التي يمكن أن يوفرها التعليم الجيد.

21 مارس 2018 دليل / كتيب / دليل اللجنة الدائمة المشتركة بين الوكالات

دليل النوع الاجتماعي في مجال العمل الإنساني

يقدم هذا الدليل الاساس المنطقي لدمج المساواة بين الجنسين في مجال العمل ًّا للقيام الانساني، ويوفر ً توجيها عملي بذلك في مختلف القطاعات. والهدف الرئيسي من ذلك هو دعم الجهات الفاعلة في مجال العمل اإلنساني للوصول إلى جميع المتضررين من األزمة، وذلك عن طريق ما يلي

10 فبراير 2017 Manual/Handbook/Guide
United Nations Office for the Coordination of Humanitarian Affairs (OCHA)
UN Women

Gender Guidance for the Humanitarian Program Cycle 2018-2020

Delivering humanitarian response that meets the needs of women, girls, boys and men remains a priority for all UN Agencies and their partners. This guidance provides a checklist of essential actions for ensuring equitable participation and fair distribution of humanitarian action at each stage of the Humanitarian Program Cycle (HPC).

28 أغسطس 2015 دليل / كتيب / دليل اللجنة الدائمة المشتركة بين الوكالات

إرشادات دمج تدخلات مواجهة العنف المبني على النوع الاجتماعي في العمل الإنساني

الغرض من هذه الإرشادات هو مساعدة الجهات الفاعلة الإنسانية والمجتمعات المتضررة من النزاعات المسلحة والكوارث الطبيعية وحالات الطوارئ لإنسانية الأخرى على تنسيق النشاطات الضرورية والتخطيط لها وتنفيذها ورصدها وتقويمها للوقاية من العنف المبني على النوع الاجتماعي والحد منها في جميع قطاعات الاستجابة الإنسانية.

1 يناير 2010 Brochure/Pamphlet Inter-agency Network for Education in Emergencies (INEE)

INEE Thematic Issue Brief: Gender

While education is both a human right and an indispensable means of realising other human rights, for too long, those affected by humanitarian emergencies have been deprived of education. To ensure that all male and female learners benefit equally from education in emergencies, it is critical to understand the social and gender dynamics that might affect or place constraints on them.

31 ديسمبر 2011 مواد التدريب الشبكة المشتركة لوكالات التعليم في حالات الطوارئ

الوحدة 16: التعليم المستجيب للنوع الاجتماعي (الجندر)

في نهاية هذه الجلسة سيكون المشاركون قادرين على: شرح المقصود بالتعليم المستجيب للنوع الاجتماعي, تطبيق إطار التحليل والتصميم والوصول والمشاركة المتساوية والتدريب والتصدي للعنف المبني على النوع الاجتماعي وجمع المعلومات المفصلة والتوجيه الجماعي (ADAPT & ACT), تطوير استراتيجيات مستجيبة للنوع الاجتماعي تدعم الحد الأدنى للمعايير من الآيني

1 يناير 2009 مواد التدريب الوكاله الامريكيه للتنميه الدوليه

مداخل l :دليل تدريب الطالب التعامل مع العنف القائم على النوع الاجتماعي في

تم تصميم وتمويل برنامج التدريب "مداخل " من قبل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID (لبرنامج "المدارس الآمنة"؛ لتمكين المعلمين، وأفراد المجتمع، والطلاب من التعامل مع العنف القائم على النوع الاجتماعي في المدارس وكيفية تجنبه

1 أكتوبر 2017 Report Overseas Development Institute (ODI), United Nations Girls Education Initiative (UNGEI)

Mitigating Threats to Girls' Education in Conflict-Affected Contexts: Current Practice

The report presents a rigorous review that complements existing literature on education in conflict-affected contexts by investigating various barriers and threats girls encounter in accessing education, and by shining a spotlight on practices that have supported girls’ access to education in these contexts.