قيادة المعلّمين في تطوير الاستجابات للتعليم في الأزمات في أفريقيا وأمريكا اللاتيني

تحرَّكت البلدان حول العالم عام 2020 لإغلاق المؤسسات التعليمية مؤقتاً في محاولة لوقف انتشار فيروس كوفيد-19. يعرض هذا التقرير الذي كُلِّفَت به اليونسكو نتائج سلسلةٍ من دراسات الحالات الفردية القُطرية السريعة التي أُجريت في أقل من شهرَيْن، في ذروة الجائحة، في ستة بلدان منخفضة ومتوسطة الدخل في أفريقيا وأمريكا اللاتينية منها: البرازيل (ولاية مارانهاو) والسلفادور وغامبيا وغانا وملاوي وموزمبيق. يهدف التقرير إلى تقديم أدلةٍ ناشئة على قيادة المعلّمين خلال أزمة جائحة كوفيد-19، والنظر في الطُّرُق التي يمكن بها لقيادة المعلّمين تعزيز مرونة نظام التعليم في أوقات الطوارئ والأزمات التعليمية. تشمل هذه الدراسة تعريف قيادة المعلّمين في خلال جائحة كوفيد-19 باعتبارها شكلاً من أشكال النُّهُج الشعبية أو من القاعدة إلى القمة لمبادراتٍ بقيادة المعلّمين، التي تحدث على مستوى الفصول الدراسية، وعلى مستوى المدارس و/أو مستوى المجتمعات المحلية.

يوضح التقرير أنَّ المعلّمين لديهم الدافع والقدرة على القيادة – التي تُعرَّف على أنَّها اتخاذ إجراءاتٍ ذاتية – في أوقات الأزمات والطوارئ. يشير كذلك إلى أنَّ قيادة المعلّمين هي مورد غير مُعترَف به وغير مُستغل بما يكفي في النُّظُم التعليمية، ويمكن عمل المزيد لتعزيز قيادة المعلّمين وتفعيل دورهم كركيزةٍ أساسية في أي خطة تعزز الصمود في مجال التعليم.

معلومات عن المصدر

نوع المورد

المواد التعليمية

منشور

نشره

الموضوعات

التاييد و المناصره