نموذج "صندوق الرمل": نهج جديد للتعديل أثناء تنفيذ برنامج تعليم طارئ في لبنان خلال جائحة كوفيد-19

يساعد برنامج تعليم اللاجئين الذي يقدمه مركز جسور اللاجئين السوريين الذين يعيشون في لبنان على الاندماج مرة أخرى في التعليم الرسمي. عندما أُغلِقَت المدارس بسبب جائحة كوفيد-19، تم تكييف برنامج اللاجئين بحيث يلائم التعليم عن بُعد عن طريق تطوير برنامج "عزيمة"، وهو برنامج جديد يستخدم تطبيق WhatsApp في تمكين الأطفال من مواصلة التعليم، وكان لا بد له من الاستجابة بصورة فورية لسياق الطوارئ، مع الحفاظ في الوقت ذاته على معايير عالية للتعليم. كذلك كان من الضرورة إيجاد طريقة فعالة لفحص المحتوى المُقدَّم وتنقيحه بسرعة. حتى يتسنى له ذلك، تبنى برنامج عزيمة منهجًا تجريبيًا مبتكرًا اسمه صندوق الرمل، وهو نموذج يعمل في دورات تكرارية سريعة، ويستعين بوسائل متعددة لاختبار افتراضات البرنامج بسرعة للوقوف على كيفية تحقيقه لأهدافه. نستخدم في هذه المذكرة الميدانية برنامج عزيمة كدراسة حالة لعرض تجربتنا في تطبيق نموذج صندوق الرمل، ونتعرف على مميزات ومحدوديات هذا المنهج الجديد في دعم استخدام تكنولوجيا التعليم في أحد مواقف الأزمات.

DOI: https://doi.org/10.33682/rj45-k7z7

معلومات عن المصدر

نوع المورد

مقال صحفي

منشور

نشره

Journal on Education in Emergencies (JEiE)

ألّفه

ميشيل بوجيكيان،أليس كارتر، و كاتي جوردان

الموضوعات

فيروس كورونا (كوفيد-19)
التعليم عن بعد
اللاجؤون
الابتكار

المنطقه الجغرافيه التي تهمكم اوتعملون بها

لبنان
سوريا