موقع الكتروني

أفضل الأساليب التي يمكن للأساتذة من خلالها أن يتحدثوا لطلابهم عن فيروس كورونا

إليكم بعض الاقتراحات حول الطرق التي يمكن للأساتذة من خلالها الحديث مع الطلاب، باختلاف فئتهم العمرية (رياض الأطفال، الابتدائية، المتوسطة، والثانوية) عن الوقاية والتحكم بانتشار كوفيد-19وغيره من الفيروسات. إن جميع الحوارات والأنشطة يجب أن تراعي الاحتياجات الخاصة للأطفال وتتناول التوجيه الصحيح من قبل المدرسة والسلطات المحلية أو الوطنية، وأن تكون مبنية على مصادر موثوقة مثل اليونيسف ومنظمة الصحة العالمية.

 

معلومات عن المصدر

منشور

نشره

صندوق الأمم المتحدة الدولي لحالات الطوارئ للأطفال

الموضوعات

المعلمون